أفضل 4 طرق فعّالة لفض الخلافات والنزاع بين الاطفال

لا يكاد أن يمر يوم واحد بدون أن يختلف فيه الأطفال. فالنزاع والخلافات سمة من سمات الطفولة وهو جانب مهم في نمو و تطور شخصية الطفل. فعندما يحدث خلاف بين الاصدقاء أو الأخوة في المنزل فهو بمثابة اختبار للكشف عن قدرة الطفل على نيل حقوقه و قدرته أيضاً على احترام حقوق الاخرين. ومع هذا، التعامل الخطأ مع حل هذه الخلافات يؤثر سلباً على شخصية الاطفال. لذلك توجد أساليب كثيرة لفض النزاعات من الممكن اتباعها داخل الفصل الدراسي أو المنزل ومن شأن هذه الاساليب أن تعلم الطفل قبول مبدأيي الخسارة والربح وتنمي أيضاً مهارات التفاوض في الأطفال

بدايةً: عندما يبدأ شجار أو خلاف أمامك، لاتتدخل وانتظر لبعض الوقت. تدخلك لا يحل المشكلة إطلاقاً وقد يمنع الأطفال من التفكير في كيفية حل المشكلة. قد يكون تدخلك ضروري في حالة وجود خطر على الطفلينمن المهم أيضاً أن تستمع للطفلين وتعطي كلاً منهما فرصة للتعبير عن ما حدث. علينا أن ننمي في الاطفال الثقة بالنفس ومهارات حل النزاع حتى لا يعتادوا على الشكاوى والتذمر من أبسط الأشياء.  ومن أهم الطرق لفض النزاع بين الاطفال وتخفيف حدته هي كالتالي:

 ركن السلام

على المعلمة أن تخصص ركن في الغرفة الدراسية وترشد الطفل للذهاب إليه ليبقى مع نفسه قليلاً من الوقت في حال حدوث أي نزاع أو خلاف بين الاطفال. اهمية هذا الركن تكمن في ان الطفل يفكر في ماذا حدث و اذا اخطأ أم لا. من الممكن تزويد هذا الركن بحوض سمك او ان يكون قريب من النافذة لان الغاية من الركن تكمن في الهدوء والتفكيرللمعلمة الحرية في تزيين هذا الركن أو وضع علامة معينة ليتجه إليه الطفل حتى لو لم تخبره بذلك. هذه الطريقة أيضاً فعالة في المنزل وان لم يكن كركنحقيقي

 السيدإذن” 

من الممكن وضع ملصق على شكل أذن في ركن من أركان الفصل الدراسي واخبار الطفل بالتوجه والشكوى إلى السيد إذن. قد تقلل هذه الفكرة عدد الشكاوى المقدمة من الاطفال والتي غالباً ماتكون ليست ذات أهمية كبيرة. من المهم أن أشير إلى أهمية انتباه المعلمة للشكاوى المقدمة إلى هذا الملصق لمعرفة ماذا يحدث بين الاطفال

 كتابة رسالة

تقترح المعلمة على الطفل ان يكتب في ورقة مشاعره التي يريد اخبار زميله بها وفي نهاية اليوم يعطيه هذه الورقة. ومن الامكان جعل هذه الرسالة للمعلمة أيضاً

 الرسم

اثبت الرسم فعاليته في مساعدة الطفل على التعبير عن نفسه وعن مشاعره. توجيه الطفل إلى ركن الرسم عندما يكون غاضباً قد ينجح في تنفيس مشاعره المكبوتة والتفكير فيما حدث. تستطيع المعلمة النظر في رسومات الاطفال و تحليلها. وإيضاً بأمكانها مصاحبة الطفل للركن و توجيه مجموعة من الاسئلة لتقريغ مشاعرالطفل السلبيةجميع هذه الطرق قد أثبتت فعاليتها المرجوة في تخفيف حدة النزاع بين الأطفال وتقبل الآخرين ولكن يجب اتباعها بالحوار و طرح الاسئلة التي من شأنها أن تثير تفكير الطفل فيما حدث وسيحدث

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s